start-tech whatsapp number

أول بنك حيوي من نوعه في دبي مدعوم من تقنيات الروبوت

4 months ago / Start Tech / Posted in: General

إنشاء بنك حيوي الأول من نوعه في دبي مدعوم بتقنيات الروبوت
صرحت مؤسسة الجليلة، العضو في مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، بالشراكة مع جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية وهيئة الصحة بدبي، أنها بصدد إنشاء بنك حيوي الأول من نوعه في دبي مدعوم بتقنيات الروبوت، وأحد أكبر البنوك الحيوية على مستوى العالم، حيث سيكون مقره في مركز محمد بن راشد للأبحاث الطبية، بطاقة استيعابية ضخمة تمكّنه من حفظ وإدارة 7 ملايين عيّنة، وباستثمارات تصل إلى 17 مليون درهم، وذلك من أجل النهوض بالبحوث الطبية المحلية.
تبذل الامارات قصارى جهدها في النهوض بقطاع الرعاية الصحية من أجل رفع جودة الحياة لمواطنيها فقد دخلت الروبوتات إلى كافة مناحي العمل في دولة الإمارات، لتؤكد تفرد الدولة في تبني الحلول والتقنيات التكنولوجية الحديثة، حيث من المقرر افتتاح البنك الحيوي في العام القادم.

ماذا يحتوي البنك الحيوي ؟
هو المكان الذي يتم فيه تخزين الدم أو الأنسجة أو الخلايا أو سوائل الجسم، وبالإضافة الى ذلك فإنه يخزن البيانات المتعلقة بالعينات والموارد الجزيئية الحيوية الأخرى التي يمكن استخدامها في الأبحاث الصحية، كما يدعم الأبحاث الحديثة مثل علم الجينوم والطب الشخصي، ويأتي دور النظام الآلي المعزّز بتقنيات الذكاء الاصطناعي في أن يكفل تأمين العيّنات الحيوية في مستودع مبرّد بدرجة حرارة أقل من 80 درجة مئوية مما سيحافظ على سلامة العيّنات ويطيل فترة إمكانية الاستفادة منها.

ماهي أهمية البنك الحيوي ؟
سيوفر البنك الحيوي منصة استثنائية للدراسة والمقارنة بين العادات الوراثية والغذائية والبيئية والنواحي السلوكية، نظراً للتنوع السكاني في الإمارات التي يحتضن مجتمعها طيفاً واسعاً من الأعراق.
وسيعزز البنك الحيوي فرص التعاون الاستراتيجي مع أبرز هيئات الرعاية الصحية والشركاء في جميع أنحاء المنطقة والعالم، وسيدعم التعاون البحوث الطبية الحيوية الرائدة ويسرّع سبل الاكتشافات الطبية لتحسين حياة المرضى.

رؤى
لقد قال رئيس مجلس أمناء مؤسسة الجليلة، سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: "يعكس إطلاق أول بنك حيوي مدعوم بتقنيات الروبوت في الإمارات العربية المتحدة التزام دبي بتعزيز قدرات قطاع الرعاية الصحية وتعزيز الجهود لتحسين صحة الناس، وسيعمل البنك الحيوي كمساهم رئيسي في تقدم الطب الحديث وسيزيد من الاكتشافات العلمية التي ستساعد في تعزيز صحة ورفاهية المجتمع ".
من زاوية أخرى، قال الدكتور عبد الكريم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة: "ستشكل سرية معلومات المرضى أولوية أساسية للبنك الحيوي التزاماً بالأنظمة واللوائح والقوانين المعمول بها في دولة الإمارات. وتعزيزاً لمستويات الصحة العامة، سيتمكن الباحثون من الحصول على البيانات الحيوية والطبية لتطوير اكتشافات علمية كفيلة بعلاج الأمراض الشائعة والأمراض المهددة للحياة مثل السرطان وأمراض القلب والسكتة الدماغية".
حيث سيعزز هذا البنك الحيوي دور استخدام التكنولوجيا في مجال الرعاية الصحية وسيساعد على انقاذ ارواح العديد من البشر.

آخر الأخبار: